جوال جلاكسي الجديد Note 9 يٌسجل أول حالة احتراق

جلاكسي نوت 9 /9 Note   الجديد أحدث إصدارات الشركة العملاقة الكورية الجنوبية سامسونج Samsung والتي تعتبر إحدى الشركات الرائدة في مجال صناعة الهواتف الذكية في العالم ، أصبح هذا الجوال ذو المواصفات الخرافية عرضة لمنع بيعه وجمعه من الأسواق كما حدث مع الجيل الأسبق له نوت 7 Note . 

أعزائي متابعي وزوار موقع زاد التقنية ، تابعونا لمعرفة التفاصيل في السطور التالية حيث نطرح على حضراتكم في هذا الموقع كل مايخص أخبار التقنية . 

حدثت اليوم حادثة صادمة وكارثية بالنسبة لشركة سامسونج ، ألا وهى حادثة احتراق هاتف سامسونج الجديد نوت 9 بعد وصوله إلى أحد مستخدميه ، وبذلك يكون هذا الجوال نوت 9 قد سجل أول حالة احتراق . حيث قامت إحدى مستخدمي الجهاز وتدعى  ديانج تشونج من منطقة لونج آيلاند بالتبليغ عن احتراق هاتفها نوت 9 الذي يزيد سعره عن ألف دولار أمريكي ، مما دعاها إلى مقاضاة شركة سامسونج وطلب تعويض مادي غير محدد المبلغ ، كما طالبت السيدة أيضا بإصدار أمر بمنع هذه الفئة من المنتجات . 

وفيما يخص حادثة الاحتراق فقد أوضحت صاحبة الهاتف أن الموضوع بدأ بارتفاع حرارة الهاتف فوق المعتاد فقامت السيدة بغلق الهاتف ووضعه في حقيبتها وهى في أحد المتاجر ثم فوجئة بدخان كثيف يتصاعد من حقيبتها ، وبعد تفحص الأمر وجدت الهاتف يحترق داخل حقيبتها ، وقالت صحيفة نيو يورك بوستNew York Post  في مقالها عن الحادثة أن الهاتف أحرق أصابيع السيدة عند محاولتها الإمساك به ، فقام أحد المارة بمساعدتها بإمساك الهاتف بقطعة قماش ووضعه بدلو به ماء . 

وقد ذكرت السيدة أنها أصابها ضرر بليغ حيث تلفت كل محتويات هاتفها من الأسماء والبيانات الموجودة عليه ، بالإضافة إلى محتويات حقيبتها التي تلفت جراء الحريق ، فضلا عن الذعر والهلع الذي حل بها . مما اضطرها إلى رفع الدعوى القضائية المذكورة أعلاه لمقاضاة سامسونج . 

أما عن شركة سامسونج ، فقد أوضحت في بيان لها تعليقا على خبر هذه الحادثة قائلة 🙁 نأخذ على عاتقنا سلامة العملاء ، ونحن نقف وراء جودة الملايين من أجهزة جلاكسي المستخدمة في الولايات المتحدة الأمريكية ، وأن هذه الحادثة هى الأولى والوحيدة من نوعها حتى الآن ، كما أوضحت الشركة أنها تتولى التحقيق في الأمر بجدية . 

ومما يجدر الإشارة إليه أن هذه الحادثة تأتي على غرار ماتم تسجيله في الجيل الأسبق من نفس الفئة Note  ، الا وهو جوال نوت 7 Note مما ترتب عليه خسائر مالية فادحة للشركة آن ذلك ، حيث أنها اٌضطرت إلى سحب جميع نسخ الهاتف وقتها من الأسواق والامتناع عن بيعها وتعويض المستخدمين الذين تعرضت هواتفهم للاحتراق .

ومما يجب ذكره أن حالات احتراق جهاز نوت 7 كانت بعد حوالي شهر من وصول الهاتف للمستخدمين حول العالم ، كما أنها كانت عشرات الحالات حول العالم . 

فهل ياتٌرى سينال عملاق سامسونج الجديد نوت 9 نفس مصير الجيل الأسبق له نوت 7 ؟ أم أن لشركة سامسونج رأي آخر ؟ 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.